منيرة المهدية.. سلطانة الطرب وأول سيدة عربية قامت بتسجيل أسطوانات غنائية في الوطن العربي

اشتهرت بأنها أول سيدة عربية قامت بتسجيل أسطوانات غنائية، حيث امتلكت الصوت العذب الرنان، كما كانت أول سيدة مصرية تقوم بالتمثيل على خشبة المسرح، وصاحبة أول فرقة استعراضية في الوطن العربي، إنها المطربة منيرة المهدية. ولدت “زكية حسن منصور” المشهورة بمنيرة المهدية في السادس عشر من مايو عام 1878 بقرية “المهدية” التابعة لمركز “ههيا” في محافظة الشرقية. توفي والدها وهي في سن صغيرة، حيث تولت شقيقتها رعايتها. بدأت “منيرة” حياتها الفنية كمطربة تقوم بإحياء الليالي والحفلات في مدينة الزقازيق، وفي عام 1905 سافرت إلى القاهرة ليذاع صيتها ثم قامت بافتتاح ملهى خاصًا بها أطلقت عليه اسم “نزهة النفوس”، حيث تحول هذا المكان إلى مُلتقى رجال الفكر والسياسة والصحافة آنذاك.

كانت منيرة المهدية أول سيدة مصرية تقوم بالوقوف على خشبة المسرح من خلال فرقة “عزيز عيد” المسرحية، وكانت المفارقة الغريبة أنها قامت بتجسيد دور رجل، وذلك في إحدى روايات الشيخ سلامة حجازي، وعقب نجاح المسرحية وتهافت الجماهير على مشاهدة العرض المسرحي. قامت منيرة المهدية بتكوين فرقة مسرحية وقدمت مجموعة من أشهر أعمال الشيخ سلامة حجازي لتبتكر إشراقة جديدة في عالم المسرح الغنائي المصري...

رابط : المزيد على موقع نقطة ضوء

عرّف بهذه الصفحة

Imprimer cette page (impression du contenu de la page)