Comptes rendus de lecture

Retrouvez dans cette rubrique des comptes rendus de lectures de romans arabes. Si vous avez lu un roman ou un essai arabe intéressant n’hésitez pas à nous le signaler avec un petit compte rendu.

الأخبار المهمة Une

المقالات RSS

  • هنا بدن، بسمة عبد العزيز (مصر)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    “فاجأنا يوسف، صباحًا، ونحن بعد نفتح أعيننا، بمجموعة أوراق صنع منها ما يشبه مجلة. رفعها يتأكد أننا نراها، ثم قال في نبرة واثقة : قدري عبد الحكيم مثله مثل الجنرال، وربما أكبر، نظرنا إليه مُتعجبين، بدا من عينيه المتورمتين أنه لم ينم منذ الأمس، بقى مستيقظًا طوال الليل، يبحث في أمر قدري. صحيح أن ثراءه فاحش، ومعه أموالا تكفى الأرض كلها كما نسمع، لكنه لن يكون أبدًا جنرالًا؛ لن يملك قوات أمن، ولن يبنى معسكرات، ولن يحكم البلد، فكيف بيوسف يراه أكبر من الجنرال؟”. بسمة عبد العزيز كاتبة وطبيبة وفنانة تشكيلية، صدر لها من قبل “إغراء السلطة المطلقة”، و"ذاكرة القهر"، و"سطوة النص"، و"الولد الذى اختفى"، و"الطابور"...

  • أنا القدس، رواية للكاتب الفرنسي جيلبيرت سينويه

    , بقلم محمد بكري

    يؤكد الروائي من خلال إيلائه البطولة للقدس على أنها مدينة العالم، وأن كل مَن تعاقبوا على حكمها اكتسبوا قيمة منها، وأنها بعظمتها وجمالها وتاريخها وفرادتها حافظت على إرثها ولم تستكن لأية محاولات للعبث بهويتها بغية تشويهها وفرض أشكال وألوان وقيود معينة عليها. يشدد الروائي على هوية القدس الإنسانية، وكيف أنها كانت مرحبة بجميع من أحبها وأراد الانتماء إليها، وكانت طاردة لأولئك الذين اعتدوا على ثقافتها وحضارتها وجمالياتها وتراثها، وأن القداسة التي تُضفى عليها نابعة من مكانتها الاعتبارية المهمة التي استحقتها بجدارة عبر تاريخها المديد. يسترجع سينويه حكايات تاريخية عن ممالك حكمت القدس، وكيف أنها سادت لفترات معينة...

  • حدث ذات صيف في القاهرة - ياسمين رشيدي

    , بقلم محمد بكري

    في ثلاث لوحات متجاورة، وفاضحة تظهر القاهرة في ثمانينيات القرن العشرين، وفي تسعينياته، ثم في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، مثلما تراها فتاة من مواليد أواخر السبعينيات، تروي حكاية نشأتها وتكوّن وعيها على قناتي التلفزيون المصري وأفلام الفيديو في الثمانينيات، ثم في الجامعة الأميركية ومجتمع وسط البلد وسط طوفان الإرهاب في التسعينيات، وصولا إلى زخم القاهرة السياسي الذي بلغ ذروته في ثورة 25 يناير. رواية تدور في قيظ ثلاثة من أصياف القاهرة، تحكي فيها ياسمين الرشيدي فتغري بما وراء الحكايات، وتعرض للسياسة فلا يعنيها إلا أثرها على البشر، وتنتبه إلى التفاصيل الصغيرة لكنها أكثر انشغالًا بالبانوراما...

  • شهياً كفراق، أحلام مستغانمي (الجزائر)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    في كتابها الجديد، تحكي أحلام مستغانمي قصة رجل لوّعه الفراق، ففقد ثقته في الحب من الأساس. رجل غامض يتقرب من الكاتبة، بطلة القصة، ويخاطبها بكلماتٍ ليست سوى كلماتها. جملٌ سبق وقالتها لكاميليا، ملهمة كتاب نسيان كوم الذي حقق أعلى المبيعات. من هو هذا الرجل وماذا يريد منها ؟ كالعادة، تحملنا أحلام إلى عوالم العشق المثيرة وألاعيب القدر الخبيثة. في هذا الكتاب أيضًا صفحات من ذكريات أحلام الكاتبة والإنسانة، تسردها لأول مرة على القارئ. ذكريات طريفة عاشتها مع قامات عاصرتهم مثل نزار قباني وغازي القصيبي، وأخرى عائلية خاصة. فيه أيضًا أبطال رواياتها، علاقتها بهم وبالكتابة، فراقها لهم بعد كل كتاب...

  • روايتي لروايتي، سحر خليفة (فلسطين)، رواية، سيرة

    , بقلم محمد بكري

    من الصعب أن تدخل الكاتبة مباشرة في سيرة الكتابة من دون أن تسرد البدايات النفسية لشابة نشأت في نابلس وتمكنت من الافلات من زواج فاشل، وإن كان ممكناً أن يستمر وفق مقاييس المجتمع. شابة لديها ابنتان ومن دون أي مورد مادي ومن دون شهادة وبدون سند من الأب في بلد واقع تحت الاحتلال. تبدأ هذه الشابة بأول قرار جريء يتمثّل باستكمال دراستها في جامعة «بيرزيت»، وربما ما كان يُمكن أن تصمد في وجه المؤسسة بلا الدعم الذي تلقته من الأم. تغتزل حلم الكتابة ويغازلها، فتصدر أول رواية لها «لم نعد جواري لكم» (1974). وهي رواية تحمل تجربتها الشخصية في الزواج، وتُعلن عن مولد كاتبة، كما كتب حلمي مراد آنذاك.

  • حكاية أمريكية للكاتب فيليب روث

    , بقلم محمد بكري

    حكاية تبدأ مع جد مهاجر من مكان ما، إلى أميركا أرض الفرص. يتعثر، يتعثر كثيراً إلى أن ينجح في تكوين أسرة، يبدأ الابن في وضع قدميه بقوة أكبر على الأرض الجديدة، مع الجيل الثالث تتثبت الأقدام وتنمو الأفرع وتتمدد، ثم يأتي الجيل الرابع الذي ربما لا يعرف كيف بدأت الرحلة من الأصل ليثور على كل شيء، فيهدم المعبد على من فيه، لتبدأ الرحلة مجدداً وإلى الأبد. حكاية أميركية معادة ومكررة، اختلف تناولها وتعددت طرق حكيها، لكنها عندما تأتي من مؤرخ أميركي أصلي، فإنها بالتأكيد تكون مختلفة، رغم أنه هو نفسه قدمها من قبل بأكثر من شكل. تأتي الحكاية هذه المرة على لسان زوكرمان، الشخصية التي اختارها فيليب روث...

  • موت مختلف، محمد برادة (المغرب)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    من آيات نباهة وفرادة هذا العمل، أن بنية النص وهندسته تخدمان الرهان الروائي بشكل مكين، إذ نحس كأننا في متاهة وجود سردي وتجربة حياة متفلسفة لا استقرار فيها ولا ثبات، وهو ما تبغي الرواية إبلاغه جماليا. من حيث الوفاء لروح النص الفلسفي التحليلي، بدأ السارد بصيغة الأنا في مقدمة تمهيدية حدد فيها الحكاية / الأطروحة الإطار، إذ منير رجل غادر دبدو مسقط رأسه متجها إلي فرنسا عام 1965، تم ها هو يعود إليها بعد 47 سنة من الغياب الكامل. في هذه المقدمة يطرح السارد الأسئلة الإشكالية التي ستنبري أطوارُ السرد لبحثها وتحليلها، من هناك يبدأ منير كتابة مساره ببحث دواعي سفره...

  • Courrier de nuit de Hoda Barakat

    , par Mohammad Bakri

    Un réfugié aux abois, poursuivi par un tueur, écrit à la femme qu’il a aimée une lettre restée inachevée. Une étrangère de passage la trouve par hasard et, terrifiée, elle écrit à son tour à son ancien amant qu’elle attend dans sa chambre d’hôtel sans trop d’espoir. Jamais postée, sa lettre tombe dans les mains d’un autre étranger, l’incitant à raconter à sa mère des épisodes scabreux de son passé. Mais cette missive, qu’il cache en cherchant à échapper à la police...

  • L’ombre du soleil de Taleb Alrefai

    , par Mohammad Bakri

    Hilmi vit sous le toit de ses parents avec son épouse dans une bour­gade de la Haute-Égypte. Son maigre salaire de professeur d’arabe ne lui offre nulle perspective d’évolution ni d’indépendance. Alors, comme des milliers de jeunes diplômés condamnés à une vie misé­rable, il décide d’émigrer au Koweït. Une fois sur place, il ne voit de l’Eldorado dépeint par son passeur que les quatre murs de la chambre insalubre qu’il partage avec deux congénères…

  • اللون العاشق، أحمد فضل شبلول (مصر)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    تتوقف أحداث الرواية عند العام 1935 وهو العام الذي رسم فيه الفنان أشهر لوحاته وهي “بنات بحري” أو “جميلات بحري”، حيث تخرج الجميلات من اللوحة التشكيلية ويتشابكن مع الفنان ومع الحياة التي يعاصرنها بمناحيها المختلفة، مما يُكسب الرواية بُعدا إنسانيا وجماليا خاصا، وبُعدا سكندريا لم يتوقف عنده الكثيرون ممن تناولوا المجتمع الإسكندري في أعمالهم، بالإضافة إلى الأبعاد السينمائية والأدبية والفنية الأخرى التي تزخر بها الرواية التي تعد أحد أضلاع مثلث العشق في أعمال المؤلف (الماء العاشق، والحجر العاشق، واللون العاشق). تبدو الرواية التي تتناول سيرة غيرية يكتبها كاتب عن شخص آخر، مغرية بالقراءة خاصة إن كان بطلها شخصية فنية...

Brèves

  • مجلة ميريت تجمع ما نشرته عن أصداء رواية سيدات القمر للكاتبة العمانية جوخة الحارثي في كتاب بعنوان تفكيك مركزية السرد العربي

    الكتاب الذي أعدّه وقدّم له الشاعر المصري سمير درويش وصدر عن الجمعية العمانية للكُتّاب والأدباء بالتعاون مع “الآن ناشرون وموزعون” في الأردن، في مئة واثنتين وتسعين صفحة من القطع المتوسط. هو خلاصة ملفّ نشرَتْه مجلّة “ميريت” الثّقافيّة في عدد أغسطس/آب 2019.

    ويتناول كتاب “تفكيك مركزية السرد العربي” بالدراسة بالنقد والتحليل تجربة الروائية العمانية جوخة الحارثي في روايتها “سيدات القمر”، التي فازت بجائزة المان بوكر العالمية للعام 2019، وهي جائزة على درجة عالية من الأهمية، وسبق أن مُنحت لكتاب عالميين، من بينهم فائزون بجائزة نوبل للآداب.

    وبالكتاب بحوث ودراسات عن “سيّدات القمر” كتَبها باحثون وكتّاب عرَب وأجانب، وارْتأَت الجمعيّة أنْ تُعيد نَشْرها في كتاب، هو هذا العمل، بالاتّفاق مع المجلّة، كي يكون مَرجِعًا للباحثين في رواية “سيّدات القمر” والأدب العُمانيّ بشكل عام، وتوثيقًا للحراك النّقديّ الذي رافق فوز هذه الرّواية بجائزة المان بوكر العالميّة...

    المقال على موقع ميدل ايست اونلاين (meo)

  • 18 كاتبا مصريا في “سحر النيل”. الشاعر والناقد العراقي عذاب الركابي يتابع عددا من الإصدارات المصرية في مجال الشعر والرواية والقصة القصيرة

    ابع الشاعر والناقد العراقي عذاب الركابي عددا من الإصدارات المصرية في مجالات الشعر والرواية والقصة القصيرة، وكتب عنها في دوريات كثيرة داخل مصر وخارجها، وجاء الوقت الذي يجمعها بين دفتي كتاب حتى لا تتعرض للسهو وصدأ النسيان في مقبل الأيام، فاختار عنوانا غاية في الروعة والجمال، هو “سحر النيل – قراءة في الإبداع المصري المعاصر” الذي عنون به كتابه الصادر مؤخرا عن سلسلة “كتاب الهلال” بالقاهرة (العدد 827) برئاسة تحرير خالد ناجح.

    ويرى الركابي أن هؤلاء المبدعين الذين يضمهم “سحر النيل” هم نغمة من نغمات صوت النيل العظيم، المموسقة أمواجه، ونسماته بهمس أرواحهم المعذبة بعشقه الذي غدا بشروط الصلاة، رابضين في معبد أبديته وخلوده في سكون الأنبياء، وتسابيحهم الكلمات، وهي بذاكرة لا يطالها صدأ النسيان، تندلق بكل طزاجتها وسحرها، وهم سحرة، حبر كلماتهم عبق النيل، وإيقاع أمواجه، مصدر الإيحاء التعبيري والجمالي والنبوءة في أعمالهم، شعرا وقصة قصيرة ورواية.

    وفي هذا الكتاب يحتفي الركابي بنزيف أصابع بعض المبدعين المصريين، وعطر قرائحهم الباذخ، بعد أن منحوه الإقامة المخملية في حقول قلوبهم، فصارت كل كلمة، وجملة، وعبارة، مصدر الوحي والحافز لولادة كتابة مغايرة، ورؤى جديدة في كتاب “سحر النيل”...

    المقال على موقع ميدل ايست اونلاين (meo)

  • الوباء والأدب العربي الحديث... في الرواية العربية نكاد لا نعثر سوى على رواية السوداني أمير تاج السر «إيبولا 76» التي يصف فيها هذا الوباء

    نازك الملائكة الشاعرة كتبت قصيدة الكوليرا عام 1947، ونازك الملائكة الناقدة أرّخت بهذه القصيدة لولادة الشعر الحديث.

    دار نقاش طويل حول لمن الأسبقية في ولادة قصيدة التفعيلة الخارجة عن نسق عمود الشعر العربي، هل تؤرَّخ البداية بقصيدة نازك: «سكن الليل»، أم بقصيدة السيّاب: «هل كان حباً»، التي كتبها الشاعر عام 1946؟

    واللافت أن المناخ الرومانسي يسيطر على القصيدتين المذكورتين، وأنهما لم تكونا سوى محاولتين لا تزالان في طور البحث، لأن ولادة الشعر الحديث كانت مساراً، بدأ بقصيدة السياب: «أنشودة المطر» (1954) التي أعطت الشعر الحديث بنيته الإيقاعية وآفاقه المعرفية، واستكمل في أعمال التموزيين وحاوي وأدونيس، وصولاً إلى التمرد في قصيدة النثرمع محمد الماغوط وأنسي الحاج.

    ومع محمود درويش وصل الإيقاع والرؤيا إلى اكتمالهما الإبداعي. فشاعر فلسطين لم يكتف بتلخيص شعر زمنه، بل وضع الشعر في متن السؤال التاريخي من جهة، ورسم له أفق التقاط الأسئلة الإنسانية الكبرى، من جهة ثانية.

    لكن هذا ليس المسألة التي أبحث فيها وعنها الآن.

    سؤالي يرتبط بعلاقة أدبنا بالأوبئة التي ضربت مجتمعاتنا في القرنين التاسع عشر والعشرين، حيث شهدت بلادنا الطاعون في القرن التاسع عشر والكوليرا والإيبولا في القرن العشرين.

    ففي الرواية العربية نكاد لا نعثر سوى على رواية السوداني أمير تاج السر «إيبولا 76» (صدرت عن دار الساقي في بيروت 2012)، وفيها يصف الروائي وباء إيبولا الذي ضرب الكونغو وامتد إلى مدينة أنزارا في جنوب السودان...

    مقال الياس خوري على موقع القدس العربي

  • Bulletin d’information de l’IISMM, numéro 125, mai 2020

    Le Bulletin mensuel d’information est publié par l’Institut d’études de l’Islam et des sociétés du monde musulman (IISMM). Conçu comme un calendrier, il annonce les manifestations régulières ou ponctuelles de l’IISMM et signale aussi celles concernant l’islam, organisées par différents centres de recherche.

    Le Bulletin mensuel s’accompagne désormais d’un bulletin électronique mis à jour chaque semaine.

    Institut d'études de l'Islam et des sociétés du monde musulman (IISMM)

    Enfin ne ratez surtout pas de revisionner les vidéos, classées par année, de toutes les Conférences publiques de l’IISMM sur Canal U.

    Bulletin d’information de l’IISMM

  • Lettre d’information de l’IREMAM, numéro 83, avril 2019

    La Lettre d’information est publiée par l’Institut de Recherches et d’Études sur le Monde Arabe et Musulman (IREMAM). Fondé en 1986, l’IREMAM est l’héritier de plusieurs centres plus anciens qui, dès 1958, ancrent à Aix-en-Provence un pôle pluridisciplinaire de recherche sur la rive sud de la Méditerranée. La création de l’IREMAM entérine l’élargissement de ses travaux à l’ensemble du monde musulman méditerranéen.

    La lettre d’information

  • تخلّوا عن كلمات المرور... لتعزيز أمنكم الرقمي... تقنيات تدمج ميزتي التعرّف على الوجه وبصمة الإصبع»

    يكره الناس كلمات المرور لأنّها صعبة التذكّر، وتنطوي على مواطن ضعف يستغلّها القراصنة الإلكترونيون، فضلاً عن أنّ ضبطها وتصحيحها لا يخلو من المشكلات.

    ولكن تغييراً كبيراً قد يؤدّي إلى القضاء على كلمات المرور بشكل كامل. فقد برزت أخيراً تقنية تُعرف باسم «فيدو» (FIDO)، تُستخدم لتحصين عملية تسجيل الدخول من خلال دمج ميزتي التعرّف على الوجه وبصمة الإصبع في هاتفكم، بالإضافة إلى أدوات إلكترونية جديدة تُعرف بالمفاتيح الأمنية. وفي حال أوفت تقنية «فيدو» بوعودها، فإنها ستحوّل كلمات المرور إلى مخلّفات من حقبة ماضية. ويرى ستيفن كوكس، المهندس الأمني البارز في شركة «سكيور أوث»، أنّ «كلمة المرور هي شيء تعلمونه، والجهاز هو شيء تملكونه، والقياسات الحيوية هي شيء موجود في أجسامكم... نحن الآن بصدد التحوّل إلى شيء تملكونه، وآخر موجود فيكم»...

    المقال على موقع جريدة الشرق الأوسط

Partager

Imprimer cette page (impression du contenu de la page)